سلمى حسين

باحث أول وصحفية متخصصة في الاقتصاد

23 يونيو 2018

في الألعاب الإلكترونية هناك دائما مستوى من شبه المستحيل تجاوزه، هذا الوحش الأسطوري الرابض يتربص ليفتك بك، فلا تستطيع العبور إلى المرحلة التالية. هذا المستوى مصمم بحيث يثير في اللاعب تلك الرغبة الحارقة في العودة إلى اللعبة، يفكر فيها أينما كان. في الصحو وفي النوم يطارده السؤال: كيف ستتغلب على الوحش؟

9 يونيو 2018

كان قرار تأميم قناة السويس بهدف تمويل بناء السد العالى، فكرة خارجة عن المألوف بكل المعايير. وهو قرار سليم على المدى البعيد وإن جر على مصر حربا من ثلاث دول، منها اثنتان عظميان. بسبب هذا النوع من العواقب غير المأمونة، يتوجس صانع القرار الاقتصادى من سماع كلمة «خارج الصندوق».

12 مايو 2018

وقف الرجل وحيدا، بصحبة مساعدته، بلا هيلمان. كان وجهه بشوشا، ومتقدا بالحماس كمن أحرز هدفا للتو. صافحته بفضول الصحفي بدون أي سابق معرفة. ومنعني الحياء عن سؤاله عما أتى به أمام مقر البنك الدولي في واشنطن. لم أكن أعلم حينها أن وزير التعليم سوف يقلب على نفسه الدنيا في مصر بعدها بأيام..

يحسب لطارق شوقي أنه أول وزير تعليم مصري منذ عقود يعلن عن تطوير للمناهج الدراسية وأساليب التدريس.

يحسب له أنه ابتعد عن مراضاة أصحاب المصالح الضيقة التي ترتبت على سنوات من استقرار أوضاع خاطئة، على رأسها تفشي الدروس الخصوصية وغياب التدريس داخل الفصول.

30 أبريل 2018

في الدور الرابع عشر من مبنى حديث في القاهرة، تمتلئ متاهة من المكاتب بضجيج وحركة الباحثين والعاملين لدى مؤسسة التمويل الدولية، وهي ذراع البنك الدولي الذي يقرض ويستثمر في المشروعات الخاصة.

30 أبريل 2018

هل ما زالت تتحكم الدول الغنية - الاستعمارية سابقا- في مصائر اقتصادات الدول النامية من خلال مؤسستي البنك والصندوق، كما كان يقال زمان؟ يراود السؤال المرء بمناسبة المحفل الذي يتكرر بشكل نصف سنوي، اجتماعات الربيع والخريف للبنك والصندوق الدوليين. انتهت اجتماعات الربيع قبل أقل من أسبوع، تاركة الأسئلة والأفكار.

22 أبريل 2018

في خضم أحداث المسلسل اليومية، تعرض السكان إلى أزمة كادت أن تطيح بهم خارج بيوتهم. حين كان ملاك العقار على وشك أن يبيعوه لمن يريد هدمه، فاضطر السكان إلى القبول بتوقيع عقود إيجار جديد بدلا من عقود الإيجار القديم كحل وسط يضمن للملاك دخلا عاليا، فلا يطردونهم من بيوتهم. فإلى أي مدى تعبر هذه العمارة عن واقع السكن في مصر؟

22 أبريل 2018

تبدأ القصة في عام ٢٠٠٤، حين خرج علينا وزير البترول في عهد مبارك ليزف بشرى أن مصر صارت أحد أهم عشر دول على مستوى العالم في احتياطيات الغاز، وسرعان ما سنصبح سادس أكبر مصدر عالمي. ثم خرج علينا باستراتيجية صارت نغما في آذان المصريين: الثلث للاستخدام المحلي، والثلث للتصدير والثلث الأخير يبقى في الأرض لاستخدام الأجيال القادمة.

16 مارس 2018

اقتربت أحوال الجيران في المسلسل الممتع كثيرا من الطبقة الوسطى القاهرية. ومن أبرز ما ساهم في خلق هذه الألفة بين الشخصيات وبين المشاهدين، هي مساكنهم. في عمارة في قلب القاهرة، وليس في مجمع مغلق على أطرافها. في تلك الشقق الدافئة لا في فيلات فارهة. في خضم أحداث المسلسل اليومية، تعرض السكان إلى أزمة كادت أن تطيح بهم خارج بيوتهم.

2 مارس 2018

تبدأ القصة في عام ٢٠٠٤، حين خرج علينا وزير البترول في عهد مبارك ليزف بشرى أن مصر صارت أحد أهم عشر دول على مستوى العالم في احتياطيات الغاز، وسرعان ما سنصبح سادس أكبر مصدر عالمي. ثم خرج علينا باستراتيجية صارت نغما في آذان المصريين: الثلث للاستخدام المحلي، والثلث للتصدير والثلث الأخير يبقى في الأرض لاستخدام الأجيال القادمة.

4 فبراير 2018

تذهب السيدة إلى المحل كل أسبوع لشراء احتياجات المنزل. ما إن وقع نظرها على الأرفف المليئة بالسلع، حتى تداركت أنها اكتسبت عادة جديدة منذ فترة. فقد صارت تمسك بكل سلعة لتقرأ شيئا ما قبل أن تعيدها إلى مكانها أو تقرر إضافتها إلى عربة التسوق. ولاحظت السيدة أن الجميع تقريبا فى المحل يفعلون الحركة نفسها، وأحيانا مصحوبة ببرطمة. لا حاجة لهم لسماع الهمهمة بدقة، فكل المشترين فى المحل يعرفون أصل الموضوع: الغلاء المتصاعد يوما بعد يوم.

الصفحات